الأخبار

الخارجية: صنعاء حريصة على الأمن البحري

أكدت وزارة الخارجية في بيان لها  بأن استمرار الكيان الصهيونى في ممارسة جرائم الحرب والابادة بحق المدنيين الفلسطينيين في قطاع غزة، في ظل تخاذل دولي واقليمي، هو ما يشجع العدو الاسرائيلي على التمادي في طغيانه وانتهاك القانون الدولي وبالاخص القانون الانساني الدولي وكافة القيم الإنسانية.

الخارجية: صنعاء حريصة على الأمن البحري

وشدد بيان وزارة الخارجية بأن ما يقوم به الكيان الصهيوني هو ضد إرادة شعوب العالم، بما في ذلك شعوب الدول الداعمة حكوماتها للعدو الصهيوني  وتقديم كافة أشكال الدعم السياسي والمالي والعسكري واللوجستي ، لكن الشعب اليمني الذي يعاني من العدوان والحصار الشامل الذي سيدخل عامه العاشر خلال الاشهر القليلة القادمة وعلى ضؤ التوجيهات وبدعم من السيد القائد عبدالملك بن بدرالدين الحوثي ، لم يكتف بالادانة الدبلوماسية حيث قامت القوات المسلحة اليمنية بعدد من العمليات العسكرية الموجهة نحو  منطقة أم الرشراش وكذا استهداف تلك  السفن المملوكة للكيان الصهيوني او رجال أعمال اسرائيليين.

واختتم البيان بالتأكيد على أن عمليات صنعاء في استهدافها المشروع للسفن الاسرائيلية ترتبط  ارتباطا وثيقاً بوقف العدو الاسرائيلي عدوانه على قطاع غزة ، فصنعاء حريصة أشد الحرص على سلامة واستتباب الامن البحري في البحر الاحمر ومضيق باب المندب وضمان سلامة خط الملاحة البحرية وانها رغم ما تعانيه من عدوان وحصار شامل مفروض عليها من دول العدوان السعودي الاماراتي، الا انها لم تقم بأي أعمال  عسكريه ذات طابع  يهدد الامن البحري في البحر الاحمر ومضيق باب المندب وانها ستظل على  موقفها المعلن في مواجهة الكيان الصهيوني ومصالحه في المنطقة  طالما استمر العدوان على غزه.

تقييمات
(0)

أخبار الجبهات

وسيبقى نبض قلبي يمنيا
لن ترى الدنيا على أرضي وصيا