الأخبار

أبناء إب يؤكدون فيــ(15)ساحة الوقوف مع غزة حتى النصر

أحتشد الألاف من أبناء محافظة إب، اليوم في مسيرات حاشدة ب(15)ساحة تضامنا مع غزة وتحت شعار مع غزة جهاد مقدس ولا خطوط حمراء.

أبناء إب يؤكدون فيــ(15)ساحة الوقوف مع غزة حتى النصر


وخلال المسيرات التي أقيمت بساحات الرسول الأعظم ويريم والرضمة والسدة والنادرة والقفر وحبيش و العدين وحزم العدين وفرع العدين ومذيخرة والسياني وذي السفال والشعر وبعدان وبحضور قيادة المحافظة ردد المشاركون هتافات المنددة بجرائم الصهاينة والمساندة لغزة.


وأكد المشاركون في المسيرات الاستعداد لخوض الجولة الرابعة من التصعيد التي أعلن عنها السيد القائد.
ودعا المشاركون الشعوب العربية والإسلامية وأحرار العالم إلى تفعيل سلاح المقاطعة الاقتصادية للبضائع والمنتجات الأمريكية والإسرائيلية والشركات الداعمة للكيان.

وأعلن المشاركون الاستمرار في النفير العام والتحشيد والتعبئة وتدريب المقاتلين استعدادا لخوض المعركة المصيرية ضد الصهاينة والأمريكان والبريطانيين ومن تحالف معهم.

وحيا بيان صادر عن مسيرات أبناء إب صمود وصبر واستبسال أبناء الشعب الفلسطيني، وثبات مجاهديه العظماء، في هذه المرحلة المفصلية والمصيرية والذي أحبط وأفشل مخططات العدو الإسرائيلي.

وخاطب الأشقاء في فلسطين عموماً وغزة ورفح خصوصاً " أنتم لستم وحدكم فالله معكم وأحرار أمتنا العربية والإسلامية معكم، ونحن معكم، وسنواجه تصعيد الأعداء وعدوانه عليكم بالتصعيد في المرحلة الرابعة والتي ستخنق العدو الإسرائيلي".

وأكد البيان أن العدو الأمريكي والبريطاني لن يستطيع حماية كيان العدو الإسرائيلي من ضربات القوات المسلحة، ولن يثني الشعب اليمني عن مواصلة موقفه الثابت والمبدئي.

كما خاطب حكام الأنظمة العربية المجتمعين في المنامة على مقربة من سفارة كيان العدو الإسرائيلي" يؤسفنا أن نعلمكم أن العدو الصهيوني قد ارتكب حتى اليوم أكثر من ثلاثة آلاف و185 مجزرة، وكان يكفي لمجزرة واحدة أن تحرك ضمائركم، ليس لكي تقاتلوا مع فلسطين وهو واجبكم، ولكن على الأقل أن تسمحوا لشعوبكم لتخرج مساندة للشعب الفلسطيني" .

وأشاد بيان المسيرات باستمرار التظاهرات الطلابية في الجامعات الأمريكية والغربية.. مستنكرا في الوقت ذاته استمرار القمع والاعتداءات على المتظاهرين التي أسقطت كل شعارات وعناوين حقوق الإنسان التي طالما تغنت بها أمريكا والغرب.

و دعا البيان شعوب الأمة العربية والإسلامية إلى القيام بمسؤولياتها تجاه استمرار جرائم الإبادة الجماعية بحق الشعب الفلسطيني في غزة، ورفع الصوت عالياً بكل الوسائل الممكنة المناصرة له وكذا المقاطعة الاقتصادية للأعداء التي لا يعفى عنها أحد.

وعبر عن الفخر والاعتزاز بمواقف قائد الثورة، التي رفعت رؤوس اليمنيين، وبيضت وجوههم، مؤكدا الاستعداد التام لتنفيذ أي توجيهات لخوض المعركة في البر والبحر، والسهل والجبل، وفي الشدة والرخاء ولن يتخلف رجل واحد.

وحيا البيان العمليات البطولية الأسطورية للمجاهدين في غزة وكل فلسطين ولجبهات الإسناد في لبنان والعراق وكذا للقوات المسلحة اليمنية في مرحلتها الرابعة التي وصلت إلى البحر الأبيض المتوسط شمالا والمحيط الهندي جنوباً.

وأكد استمرار التعبئة والاستنفار بكل همة وعزيمة وتنظيم المسيرات والفعاليات والأنشطة المتنوعة، والرفد لمعسكرات التدريب والتأهيل دون كلل أو ملل حتى النصر.

 

تقييمات
(1)

أخبار الجبهات

وسيبقى نبض قلبي يمنيا
لن ترى الدنيا على أرضي وصيا