16% فقط من الأمريكيين يؤمنون بسيادة الديمقراطية

عبر 16% فقط من الأمريكيين عن ثقتهم بأن مبادئ الديمقراطية تعمل في بلادهم جيدا، وفقا لنتائج استطلاع أجرته وكالة "أسوشيتد برس" بمشاركة المركز القومي لدراسة الرأي لدى جامعة شيكاغو.

16% فقط من الأمريكيين يؤمنون بسيادة الديمقراطية

ووفقا للاستطلاع، اعتبر نحو نصف الأمريكيين (45%) أن هذه المبادئ لا تؤدي وظيفتها كما ينبغي، فيما يعتقد 38% أن الديمقراطية لا تعمل جيدا إلا بشكل جزئي.

أما توزيع الآراء وفقا للمقياس الحزبي، فقد انهارت نسبة أنصار الحزب الجمهوري من الذين يعتقدون أن مبادئ الديمقراطية تعمل جيدا بشكل جزئي من 68% في أكتوبر 2020 إلى 36% في يناير الماضي، بينما شهدت آراء أنصار الحزب الديمقراطي تغيرا معاكسا: من 37% إلى 70%.

وأبانت نتائج الاستطلاع الذي أجري في الفترة من 28 ديسمبر 2020 إلى 1 فبراير الجاري، أن 70% من الأمريكيين يعتبرون الرئيس الحالي جو بايدن شخصا يحترم المؤسسات الديمقراطية، فيما اعتبر 62% من المستجوبين أن احترام الرئيس السابق دونالد ترامب للديمقراطية كان ضئيلا أو معدوما.

وأشارت "أسوشيتد برس" إلى أن الأمريكيين، على الرغم من تقييمهم السلبي لحالة الديمقراطية في البلاد في الظروف الراهنة، إلا أنهنم متفقون على أن هذا النمط من الحكم يبقى مرغوبا فيه، فقد عبر حوالي 80% من المستجوبين عن اعتقادهم بأن الحكومة المنتخبة عبر آليات ديمقراطية مهمة بالنسبة للوعي القومي.

تقييمات
(0)