محليات

رئيس مجلس الوزراء لـ« 26 سبتمبر »:سبع سنوات من الصمود والثبات.. أفشل العدوان وأنهك الأعداء

رئيس مجلس الوزراء لـ« 26 سبتمبر »:سبع سنوات من الصمود والثبات.. أفشل العدوان وأنهك الأعداء

  أوضح رئيس مجلس الوزراء أ . د عبدالعزيز بن حبتور أن المعتدين يريدون أن يكونوا حكماً بين اليمنيين ،

لافتاً إلى أن هذا الأمر لا يتسق مع المنطق ولا أبسط قواعد الحل لأي صراع نشأ في التاريخ سواء القديم أو الحديث، ومؤكداً أن ميزان العمل العسكري بدأ يميل لصالح اليمن العظيم وأن اليمانيين أثبتوا للمرة الألف أنهم شعب مقاوم ثابت صامد وحر.. المزيد من القضايا والأحداث الهامة التي تشهدها بلادنا شماله وجنوبه في ظل استمرار العدوان والحصار الجائر تم تناولها في هذا الحوار الهام الذي أجرته "26 سبتمبر" مع دولة رئيس الوزراء.. إلى التفاصيل :

حاوره:مدير التحرير
- بداية لماذا رفضتم دعوة مجلس التعاون الخليجي للحوار ؟
قبل أن يتم تحديد أي موعد أو تحديد منبر للإعلان عن أية قضية كانت صغيرة أو كبيرة يجب أن تسبقها مشاورات جادة من وسيط محايد او من دول او تجمعات دولية مستقلة ومحايدة بين الاطراف التي نشأ بينهم نزاع او قتال او حتى مجرد توتر ما ، لكن في الحالة اليمنية ودول مجلس التعاون الخليجي فالأمر واضح بانهم اي الخليجيين مجتمعين باستثناء سلطنة عمان هم من شنوا حرباً غادره ضد الجمهورية اليمنية بتاريخ 25/مارس/2015م ولازال العدوان مستمراً حتى يومنا هذا ، اذاً كيف يفكر هؤلاء القوم ؟ الذين هم في الاصل قومٌ معتدون ويريدون ان يكونوا حكما بين اليمنين ، هذا الامر لا يتسق مع المنطق ولا ابسط قواعد الحل لأي صراع نشأ في التاريخ سواء القديم او الحديث !
- هل ترفضون الحوار مع السعودية , أم ترفضون طريقة الدعوة ؟
الموضوع برمته هو محاولة للتهرب من الاستحقاق المنطقي للحل السلمي ومترتباته المنطقية والعادلة ٠
- ما هي مقترحاتكم البديلة للحوار مع الرياض وتحالف العدوان ؟

الصراع والعدوان على اليمن بدأ من العواصم الخليجية اي من الرياض وابوظبي والدوحة والمنامة وحتى الكويت ، والاصل في ذلك ان يتم اختيار مكان آخر للحوار يكون محايداً حتى لو تم في جزر الباهاما ،  او الواق واق او الكاريبي لكي يتحرر المتحاورون من ضغط تضاريس الجغرافيا التي اثقلت الجميع بحمل الدم والارواح التي أزهقت طيلة سبع سنوات عجاف من العدوان الوحشي٠  
- هل هناك علاقة بين دعوة مجلس التعاون  وعملية كسر الحصار الأولى ؟  
طبيعي ان يكون له صلة وعلاقة، لان ميزان العمل العسكري بدأ يميل لصالح اليمن العظيم وشعوراً من دول العدوان بان جيشنا اليمني ولجاننا الشعبية تتطور لديها الاسلحة والتقنيات بالاعتماد على الذات وليس كما يتوهم الاعداء باننا نستلم اسلحتنا من خارج اليمن .
هل هناك مفاوضات سرية مع التحالف ؟
الله اعلم ، ليس لدي معلومات سوى ان لدينا فريقاً مفاوضاً وهو من يقوم بالمهمة ٠
- إلى أين وصلت الوساطة العمانية ؟ وهل ما زالت مستمرة ؟
الاشقاء العمانيون مستمرون في نشاطهم لتقريب وجهات النظر بيننا وبين محور دول العدوان .

- يقال إن هناك مفاوضات مباشرة وغير مباشرة مع الجانب السعودي والأمريكي في مسقط ؟
مفاوضاتنا معلنة للملأ عبر وسائل الاعلام  وآخر لقاء كان بين رئيس الوفد اليمني الوطني الاستاذ محمد عبدالسلام والوفد المرافق له مع السيد هانس غراوندبرغ ، مبعوث الامين العام للأمم المتحدة ، في مسقط قبل يومين وتم الاعلان عنه .
- ما هي الحلول والمبادرات الحكومية للتخفيف من معاناة المواطنين في ظل هذه الأوضاع الاستثنائية ؟

اتخذ مجلس الوزراء العديد من القرارات في دورته الاخيرة الهادفة للتخفيف من معاناة المواطنين الناتج عن حصار دول العدوان ، وقد ترأس فخامة الرئيس مهدي المشاط ، رئيس المجلس السياسي الاعلى الاجتماع الاخير لمجلس الوزراء الذي تناولنا فيه العديد من المعالجات الهادفة الى تخفيف الاعباء المعيشية والحياتية والانسانية التي تسبب بها ولا زال استمرار العدوان والحصار والحرب الاقتصادية  .
- كيف تقرأ مسار  الأحداث بعد سبع سنوات من الصمود اليمني ؟
اثبت اليمانيون العظماء للمرة الالف بانهم شعب مقاوم ثابت صامد وحر ، وان سبع سنوات من الصمود والثبات قد افشل العدوان وانهك الاعداء وابطل جميع الخطط العسكرية الرامية لهزيمته ، هذا شعبٍ المعجزات الخارقة وخاصة اذا سار خلف قيادة رشيدة شجاعة ممثلة في قائد الثورة الحبيب عبدالملك الحوثي الذي قاد بوصلة الدولة والشعب اليمني ، محققا كل هذه البطولات ٠
- ما هو دافع تحالف العدوان السعودي الإماراتي للاستمرار  في عدوانه على اليمن ؟
الدافع  انهم لا يريدون ان يخرجوا من هذه الحرب وهم مهزومون ، وهم في الواقع ادوات منفذة لخطط المشروع الامريكي الصهيوني والحرب منذ البدء كانت من اجل تجريب خططهم الشيطانية الصهيونية من اجل التطبيع مع الكيان الاسرائيلي الصهيوني ومن اجل تجريب اسلحتهم ( الهاي تك ) الفتاكة من اجل تركيع ارادة الشعوب الحرة المقاومة في عالمنا العربي الاسلامي.
- بالنسبة لجنوب اليمن , وصلت الأوضاع إلى مرحلة مأساوية اقتصاديا وأمنيا واجتماعيا ؟
نعم ،، الاوضاع في المحافظات الجنوبية والشرقية تعيش اسوأ مراحلها من حيث انعدام الامن العام ونشوب صراعات عسكرية وامنية بين اجنحة الميليشيات العسكرية المنفلتة ، يرافقها ازدياد نسب حدوث الجرائم جراء انفلات الامن فيها ، وكذا ارتفاع التضخم في جميع المواد الاستهلاكية والمعيشية وهبوط سعر العملة اليمنية الوطنية مقابل العملات الاجنبية الى مستويات مفزعة ، مع انعدام الخدمات من كهرباء ومياه وغيره ، وهذه حالة عامة لم تقتصر على عدن بل وفي جميع المحافظات الواقعة تحت الاحتلال السعودي الاماراتي، اي ان هناك تعميماً لسياسة موحدة لجميع المحافظات الواقعة تحت الاحتلال .
ما هدف تحالف العدوان من هذه الفوضى في جنوب الوطن ؟
الهدف الرئيسي للمستعمر الجديد هو انهاك واشغال الناس جميعاً في مثل هذه القضايا ، للبحث الدائم عن تلك الخدمات لغايات سياسية احتلالية  تتصل بإطالة امد تواجده وعلمائه ، ذلك ان  الامور اذا كانت طبيعية لدى المجتمع ،  فسيفكر ابناؤه  ويتجهون لمقاومة المحتل ولن يتركوه يعيش بينهم بسلام وامن وسكينة ، سيما وانه يعتمد اساسا على مرتزقة مأجورين تافهين لتأمين حركته ومعسكراته  وسجونه وغيرها .  
- ما هي المشاريع المتصارعة حاليا في جنوب اليمن ؟
هناك عدد من المشاريع السياسية الصغيرة التي يتناوب المرتزقة عليها ، منهم من يرفع يافطات وشعارات الانفصال من جغرافية اليمن العظيم ومنهم من يكتفي باستقلال اقليمه بحدودها ومنهم من يكتفي بان يجد له إقامة له ولأسرته مع راتب ارتزاقي في احدى عواصم الامارات المتحدة او السعودية او قطر وهكذا ، فهم عبارة عن مرتزقة لا هم وطني يجمعهم بل تجمعهم المصالح المادية الرخيصة والذاتية الانانية ، وكما تجمعهم فهي ايضا تفرقهم .
إلى أين تمضي الأوضاع في جنوب اليمن ؟
أزمة اليمن واحدة والحل لن يكون سوى حل يمني - يمني واحد ، اما اوهام الانفصال فستبقى اوهاماً واحلاماً لن تتجاوز رؤوس حامليها ، كوّن اليمن كانت وستظل وطناً واحداً يعيش به اليمانيون متساويين احراراً تجمعهم دولة واحدة وعلماً واحداً ومصلحة وطنية واحدة وليس مصالح ونزعات متضادة مدمرة.
- ما موقف صنعاء من المحاولة الإماراتية ضم جزيرة سقطرى ؟
موقف صنعاء كما هو موقف كل الاحرار في اليمن ، لن يتم التفريط في شبر واحد من الارض اليمنية وستظل جزيرة سقطرى جزءاً من الارض اليمنية وسيخرج المحتل الجديد كما خرج جميع الغُزاة من ارض اليمن كلها .
- لماذا تتجرأ الإمارات على الإفصاح عن اطماعها بإحتلال جزيرة سقطرى ؟
مشيخة الامارات المتحدة تريد ان تلعب دور ( اسبارطة الصغرى ) في العصر الروماني القديم وتعتقد انها تتقمص دور الدول الكبيرة التي كان لها شأن ودور بالتاريخ ، وتناست انها صغيرة جداً  امام  عظمة الانسان اليمني و تاريخه الطويل وستعاد المشيخة الى حدودها الصغيرة في القريب العاجل بفضل ارادة وصمود اليمنيين الاحرار .
- كيف تقرأ  الدور البريطاني والأمريكي جنوب اليمن؟
بريطانيا الاستعمارية لا زالت تحلم ان يكون لها دور استعماري معين في جنوب اليمن كما كانت محتلة له قبل ان تطرد في الـ 30 نوفمبر 1967م والحلم لازال هو ، خاصة بعد ان وجدت اصوات نشاز من عدد من العملاء والمرتزقة اليمنيين في جنوب الوطن ،  يرفعون شعار الانفصال .. هؤلاء الانفصاليون يبحثون عن مظلة استعمارية يحتمون بها من جديد ويعتقدون بان بريطانيا العجوز او الولايات المتحدة الامريكية الآفل نجمها او حتى العدو الصهيوني الذي يعاني من ازمات امنية وسياسية عميقة ، كل هؤلاء بحثوا عنهم وذهبوا اليهم ليحتموا بهم من جديد ، هؤلاء المرتزقة نسوا بان اليمن قد اصبح حراً كريماً وسيظل بوعي وتضحيات ابنائه واستعدادهم الدائم عبر التاريخ للذود عن وطنهم والاستبسال في الدفاع والانتصار له .
- ما سر زيارة وزير الخارجية الهولندي إلى صنعاء ؟
بسبب الانتصارات التي يحققها الجيش واللجان الشعبية في الآونة الاخيرة من خلال اعاصير اليمن العظيم المتتالية سيتسارع العديد من المسؤولين الاوروبيين الغربيين لطلب التوسط للحل لإنقاذ دولتي العدوان السعودي الاماراتي وهي رحلة في هذا السياق .

أخبار الجبهات

وسيبقى نبض قلبي يمنيا
لن ترى الدنيا على أرضي وصيا