تدشين البيع المباشر للدقيق والقمح بمديريات رداع

تدشين البيع المباشر للدقيق والقمح بمديريات رداع

دشن القائم بأعمال محافظ البيضاء وكيل أول المحافظة حمود محمد شثان عملية البيع المباشر لمادتي الدقيق والقمح للمواطنين بمدينة رداع بالسعر المحدد لهما.

وفي التدشين بحضور نائب مدير المجلس الأعلى للشؤون الإنسانية بالمحافظة عبد الحفيظ المغربي..  أكد وكيل أول المحافظة حمود شثان  أهمية توفير مادة الدقيق للمواطنين والبيع وفقا للتسعيرة المعتمدة ومنع الاحتكار أو الزيادة في الأسعار وأشاد الوكيل شثان  بهذه الخطوة.. مثمناً دور مكتب الصناعة والتجارة في تنفيذها وما يقوم به من جهود في أعمال الرقابة وضبط الأسعار.
وجدد تأكيد السلطة المحلية بالتعاون مع مكتب الصناعة وفروعه في المديريات لضبط المتلاعبين بأقوات المواطنين، وتطبيق العقوبات المناسبة حسب اللوائح المقرة.
فيما أوضح القائم بأعمال مدير عام مكتب الصناعة بالمحافظة صالح ناصر المكلي أن عملية التدشين للبيع المباشر للدقيق والقمح تأتي في إطار جهود وزارة الصناعة لكسر احتكار بعض التجار وتوفير احتياج المواطن والأفران منها بالسعر المحدد.
وأشار إلى أن عملية البيع المباشر ستسهم في توفير المواد الغذائية و متابعة وصول الكميات للتجار والوكلاء من المصدر إلى المحافظة والمديريات والإشراف على بيعها للمواطنين تجنبا لأي تلاعب بأسعارها.
ولفت مدير عام مكتب الصناعة بالبيضاء إلى أن الهدف من البيع المباشر هو تغطية حاجة السوق من مادة الدقيق وتوفيره للمواطنين بكل سهولة وعدم احتكاره من الوكلاء وبيعه في السوق السوداء ومنع التلاعب بالسعر المحدد من قبل الوزارة.
وثمن المكلي تعاون قيادة الوزارة والسلطة المحلية والتجار في دعم جهود المكتب للقيام بمهامه وأعماله..
وأكد استمرار المكتب في نزوله الميداني لضبط الأسعار والتجار المخالفين، بما يكفل حماية المواطنين من جشع بعض التجار ضعفاء النفوس خصوصا في ظل ما تعانيه بلادنا جراء استمرار العدوان والحصار.
من جانبه أوضح مدير مكتب الصناعة والتجارة برداع عبد الواحد عباس أن هذا الإجراء يهدف إلى حماية المواطنين من أي محاولات لاستغلال الأوضاع المعيشية للمواطنين من خلال رفع الأسعار.
ودعا المواطنين إلى التعاون مع  المكتب والإبلاغ عن أي مخالفات سعرية،خاصة بمادتي الدقيق والقمح مشيرا إلى انه لن يتم التهاون مع المخالفين وسيتم اتخاذ الإجراءات القانونية بحقهم وإحالتهم للنيابة.