خلال ترؤسه اجتماع لمناقشة برامج الرعاية الاجتماعية:الجنيد يؤكد أهمية وضع خطط مشتركة لكافة أجهزة ومؤسسات الدولة ذات العلاقة تهتم بالرعاية الاجتماعية

خلال ترؤسه اجتماع لمناقشة برامج الرعاية الاجتماعية:الجنيد يؤكد أهمية وضع خطط مشتركة لكافة أجهزة ومؤسسات الدولة ذات العلاقة تهتم بالرعاية الاجتماعية

ناقشت اللجنة المكلفة بدراسة برامج الرعاية الاجتماعية التي أعدتها وزارة الشؤون الاجتماعية في اجتماعها أمس برئاسة نائب رئيس الوزراء لشؤون الرؤية الوطنية

رئيس المكتب التنفيذي لإدارة الرؤية محمود الجنيد سبل تطوير خدمات الرعاية الصحية والاجتماعية.
وفي الاجتماع الذي حضره وزيرا الإدارة المحلية علي القيسي والصحة الدكتور طه المتوكل ووزيرا الدولة نبيه أبو نشطان الدكتور حميد المزجاجي ونائب وزير الداخلية اللواء عبد المجيد المرتضى أكد الجنيد اهتمام القيادة الثورية والسياسية بالرعاية الاجتماعية من خلال توجيه الجهات المعنية لعمل الاستراتيجيات والبرامج التي تضمن حصول هذه الفئات على الخدمات الصحية والرعاية الكاملة.
وأشار إلى أن الرؤية الوطنية وضمن الإعداد للخطة المرحلية الثانية 2021-2025م جعلت موضوع الرعاية الاجتماعية والتنمية المجتمعية والبشرية من القضايا ذات الأولوية التي يجب أن تحظى باهتمام وزارات الصحة والشؤون الاجتماعية والداخلية والخدمة المدنية التأمينات وغيرها من الجهات.
وشدد نائب رئيس الوزراء على ضرورة الإسراع في وضع الإجراءات التفصيلية لتنفيذ البرامج والخدمات التي قدمتها وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل وتحديد دور كل جهة مع استيعاب الملاحظات المقدمة لتجويد البرامج والخطط واعتمادها في الخطط الوطنية المقبلة.
وأكد أهمية وضع خطط مشتركة لكافة أجهزة ومؤسسات الدولة ذات العلاقة تهتم بالرعاية الاجتماعية.
وأقر الاجتماع إحالة مسودة الخطة إلى المكتب التنفيذي لإدارة الرؤية الوطنية والأمانة العامة لرئاسة الوزراء لمراجعتها وتحويلها إلى برامج عمل يتم تضمينها في إطار الخطة المرحلية الثانية للرؤية الوطنية 2021-2025م.