أخبار وتقارير

محافظ تعز يشيد بعمليات "الإعصار وكسر الحصار" .. ويُؤكد الاستمرار في التحشيد والاستنفار

محافظ تعز يشيد بعمليات "الإعصار وكسر الحصار" .. ويُؤكد الاستمرار في التحشيد والاستنفار

أكد محافظ تعز اللواء صلاح عبدالرحمن بجاش أهمية الاستمرار في التفاعل الرسمي والشعبي مع حملة إعصار اليمن وبما من شأنه تحقيق الاهداف المنشودة منها

والمضي قدما في صنع الانتصارات الحاسمة على قوى العدوان وعصابات المرتزقة.
وأشار اللواء صلاح بجاش في تصريح خاص لـ"26سبتمبر" إلى ما ستحققته الحملة من نجاح كبير على مستوى التحشيد والتعبئة والاستنفار الشعبي من مختلف المحافظات الحرة الأبية وفي مقدمتها محافظة تعز وذلك نحو الجبهات لرفدها بالمال والرجال والسلاح.
وقال محافظ تعز: "ان حملة إعصار اليمن سيكون لها أثرها الكبير على الصعيد العسكري والميداني بتعزيز مسار الانتصارات التي يسطرها أبطال الجيش واللجان الشعبية ومعهم كل أحرار شعبنا اليمني العظيم وتلقين المعتدين أقسى الدروس المؤلمة في التأديب والردع والرد اليماني المزلزل لعروش الطغاة المعتدين والمستكبرين الظالمين".
وأشاد المحافظ بعمليات إعصار اليمن التي دكت عددا من المطارات العسكرية والمنشآت الحيوية والمواقع الحساسة في عمق أراضي العدوان السعودي والإماراتي، مما جعل ذلك المعتدي يطلق صرخات العويل والنواح مستجديا ومستنجدا بدول العالم لإنقاذه من إعصار البأس اليماني الشديد وبطش قواته الصاروخية وطيرانه المسير التي تأتي أساساً في إطار الردع والرد المشروع على استمرار العدوان والحصار وتعمد المعتدي الجبان استهداف المدنيين والأعيان المدنية وارتكاب أبشع الجرائم الوحشية والمجازر الدموية المروعة بحق شعبنا اليمني الحر الأبي الصامد والمجاهد.
كما أشاد اللواء صلاح بعملية كسر الحصار الأولى التي نفذتها قواتنا المسلحة في عمق العدو السعودي رداً على تصعيدِه العدواني وتماديه الإجرامي من خلال حصارِه الظالم واتباعه الأساليب القذرة في التضيق على شعبنا اليمني بمنعِ دخول سفن المشتقاتِ النفطيةِ ومنع دخول المواد الغذائية والدوائية.. مبيناً أن الأسلوب الأمثل للرد على جرائم العدوان وحصاره الجائر هو تنفيذ مثل هذه العمليات النوعية المزلزلة والقاصمة لظهر العدوان، والمتمثلة بعمليات الإعصار وكسر الحصار.. لافتاً إلى أن تحالف الشر والعدوان لا يفهم إلا لغة القوة، ونحن –اليمانيين- أولي القوة والبأس الشديد.
وحمل محافظ تعز الأمم المتحدة ومجلس الأمن الدولي مسؤولية استمرار العدوان والحصار وما يرتكبه من جرائم وحشية وانتهاكات جسيمة للقانون الدولي الإنساني باستهداف المدنيين ومنع دخول المواد الاساسية والضرورية للحياة.. ودعا المحافظ صلاح أبناء تعز الأحرار وكل أبناء شعبنا اليمني إلى مواصلة التحرك الجاد والتفاعل المثمر مع حملة إعصار اليمن التي أطلقها فخامة الرئيس المشير الركن مهدي المشاط والتي ستثمر دون شك في تحقيق المزيد من الانتصارات الحاسمة والمؤيدة من الله.. مؤكداً الاستمرار في السير على الدرب القويم الذي رسمته المسيرة القرآنية وقيادتها الحكيمة ممثلة بالقائد العلم المجاهد السيد عبدالملك بدرالدين الحوثي-يحفظه الله- الذي أنار لشعبنا اليمني طريق الحرية وقاده بحكمة وشجاعة وإيمان وكفاءة واقتدار نحو العزة والكرامة والسيادة والاستقلال والنصر والتمكين.
وقال: أننا في قيادة محافظة تعز وسلطتها المحلية سنواصل العمل بتفان وإخلاص وبجد واجتهاد وبإرادة قوية وعزيمة جبارة فتية لتحقيق المزيد من النجاحات المثلى في مجال بناء وتطوير ونهضة وتنمية المحافظة وتلبية احتياجات أبنائها من المشاريع التنموية والخدمية التي تمضي فيها المحافظة بخطى ثابتة ووفق خطة ممنهجة ومدروسة وفي ظل الدعم والاهتمام الكبيرين اللذين توليهما القيادة الثورية العليا للمحافظة.. واضاف: كما أننا لن نحيد عن طريق الجهاد ومعنا كافة أبناء تعز الأحرار والشرفاء حتى تحقيق النصر المبين وطرد المحتلين وجموع مرتزقتهم الآثمين من كافة المناطق المحتلة بالمحافظة ومن كل شبر في أرضنا اليمنية الطيبة والطاهرة.

أخبار الجبهات

وسيبقى نبض قلبي يمنيا
لن ترى الدنيا على أرضي وصيا