ملف الأسبوع

اختتام دورة التخطيط الاستراتيجي بدوائر وزارة الدفاع

اختتام دورة التخطيط الاستراتيجي بدوائر وزارة الدفاع

اختتمت يوم أمس الأول بصنعاء دورة التخطيط الاستراتيجي (المرحلة الثانية) التي نظمتها دائرة التخطيط والتنظيم والاحصاء العسكري،

خلال الفترة من 13-18 نوفمبر 2021م بمشاركة 29 ضابطاً من مسؤولي شعب وإدارات التخطيط في الدوائر العسكرية بوزارة الدفاع.
وفي حفل الاختتام أشار مساعد وزير الدفاع لشؤون الموارد البشرية اللواء علي محمد الكحلاني إلى أهمية التخطيط الإداري والتكتيكي والاستراتيجي للقوات المسلحة والذي يسهم بدوره في توظيف الموارد والامكانيات التوظيف السليم وبما من شأنه تحقيق الأهداف المرجوة.. مشيداً بمستوى الجهود الحثيثة والمبذولة من قبل دائرة التخطيط العسكري في تفعيل دورات التخطيط العسكري في المجال الاداري والتكتيكي والتعبوي والاستراتيجي، وسيكون العام 2022م هو عام التخطيط العسكري في وزارة الدفاع..
وأوضح اللواء الكحلاني أن التدريب والتأهيل هو أهم عنصر من عناصر الإدارة، وبدون التخطيط السليم يكون العمل عشوائياً وارتجالياً ولا يكتب له النجاح المنشود.. لافتاً إلى ان الانتصارات الحاسمة التي حققها ويحققها أبطال جيشنا العظيم ولجاننا الشعبية هي بفضل التخطيط السليم القائم وفقاً لمعطيات المرحلة ولطبيعة واقع المعركة ومسرح عملياتها القتالية.
وأكد مساعد وزير الدفاع أن الانتصار الكامل والمبين قادم باذن الله وان العدوان ومرتزقته في انكسار دائم، وان خطوات النصر اليماني ستتواصل وبزخم أكبر وأوسع في كافة جبهات القتال حتي يتم تحرير وتطهير كل شبر وكل ذرة رمل في وطننا الحبيب من رجس ودنس المحتل وعصابات الإرتزاق.
من جهته أشار مدير دائرة التخطيط العسكري العميد علي عباس المنصور إلى حرص دائرة التخطيط العسكري على إقامة وتنظيم مثل هذه الدورات الهامة بهدف تنمية المهارات التخطيطية واكساب المشاركين المزيد من العلوم والمعارف الإدارية وبما من شأنه الارتقاء بمستوى الأداء الذي تقدمه كافة الوحدات العسكرية والقتالية.. معرباً عن أمله في أن تكون هذه الدورات هي البذرة والنواة لنشر وترسيخ ثقافة التخطيط في المؤسسة العسكرية درع الوطن المتين وحصنه المنيع الذي ستتحطم على صخرة صموده العظيم كل المؤامرات والمحاولات العدائية الحاقدة.
بدوره أوضح رئيس مؤسسة إيلاف للتدريب والاستشارات محمد زيد المحطوري أن البرامج  التدريبية للمشاركين في الدورة والذي ساهمت في تنفيذه إلى جانب دائرة التخطيط العسكري، أخذ عدة مسارات منها مهام الإدارة وكيفية وضع الاستراتيجيات العامة والشاملة للتخطيط، والتدريب على منهجية حديثة في التخطيط الاستراتيجي.
فيما أشارت كلمة المشاركين في الدورة التي ألقاها رئيس أركان مجموعة ألوية جيزان العميد الركن عبدالملك الموشكي إلى ما اكتسبوه من معلومات جديدة وهامة في كيفية إعداد الخطط بأنواعها واشكالها الاستراتيجية والتكتيكية والتشغيلية والتنفيذية وخاصة في الجانب الإداري والفني.
والقيت خلال الحفل قصيدة شعرية هادفة عبرت عن مستوى التطوير الكبير للقوة الصاروخية وما حققته من إنجازات عظيمة في ميدان معركة مواجهة وردع العدوان.
وفي ختام الحفل قام مساعد وزير الدفاع ورئيس هيئة القوى البشرية اللواء عبدالله البزاغي ومستشار رئيس هيئة الأركان العامة العميد الركن علي غالب الحرازي ومدير دائرة التخطيط العسكري بتكريم الخريجين بالشهادات التقديرية.

أخبار الجبهات

وسيبقى نبض قلبي يمنيا
لن ترى الدنيا على أرضي وصيا