الأخبار |

تطوير المحتوى الإعلامي للأنشطة الشبابية والرياضية في ورشة عمل

عقدت اليوم بوزارة الشباب والرياضة ورشة عمل حول تطوير المحتوى الإعلامي للأنشطة الشبابية والرياضية وفقا للرؤية الوطنية.

تطوير المحتوى الإعلامي للأنشطة الشبابية والرياضية في ورشة عمل

عقدت اليوم بوزارة الشباب والرياضة ورشة عمل حول تطوير المحتوى الإعلامي للأنشطة الشبابية والرياضية وفقا للرؤية الوطنية.

هدفت الورشة التي نظمها منتدى الشباب والرياضة بالمرصد الوطني للنشء والشباب بالتعاون مع الإدارة العامة للإعلام بالوزارة بمشاركة 30 إعلاميا من وسائل الإعلام الرسمية والاتحادات ومكاتب الشباب بالمحافظات، إلي إيجاد تنسيق بين الكوادر الإعلامية ووسائل الإعلام والمختصين بالوزارة لتخصيص مساحات إعلامية للمحتوى الشبابي والرياضي ورصد وتقييم المحتوى وفقا للأولويات الوطنية .

وفي افتتاح الورشة أكد وكيل أول وزارة الشباب عبدالحكيم الضحياني، أهمية دور الإعلام في التصدي للحرب الناعمة التي تعد إحدى الحروب التي يشنها العدوان على الشعب اليمني لتغيير الأفكار والمعتقدات والسلوكيات.

ولفت إلى أهمية تكثيف الأنشطة الشبابية المصاحبة للفعاليات الرياضية وإعطاء الجانب الشبابي حيزاً كبيراً في مختلف وسائل الإعلام لنشر التوعية بكيفية مواجهة مخططات العدوان.

فيما أشار وكيل قطاع الشباب محمد الصرمي، إلى أن الورشة تأتي في إطار الرؤية الوطنية لتعزيز التعاون والتنسيق مع وسائل الإعلام لإيجاد رؤية متكاملة لإعداد ونشر المحتوى الشبابي والرياضي وإبراز أنشطة وبرامج الشباب وتوثيقها بهدف التقييم والتطوير.

وقدمت في الورشة بحضور وكيلة قطاع التخطيط أحلام البريهي، ست أوراق عمل تناولت الأولى التي قدمتها مدير عام الإعلام بوزارة الشباب أحلام عبدالكافي، أنواع وأساليب إعداد المحتوى وطرق وأساليب النشر والتوثيق المحتوى، فيما تناول مدير عام النشاط الرياضي عصام دريبان في ورقة العمل الثانية، دور قطاع الرياضة والفعاليات الرياضية وعلاقته مع الإعلام.

وركزت ورقة العمل الثالثة التي قدمها عضو الوحدة التنفيذية للرؤية الوطنية بوزارة الشباب أحمد التويتي، على أهداف الرؤية في تعزيز دور الشباب في مواجهة مخططات العدوان، فيما تطرق مدير عام قناة سبأ وليد الناشري في ورقة العمل الرابعة، إلى دور القناة في إنتاج البرامج الشبابية بالتنسيق مع القطاع الشباب.

وتطرقت ورقة العمل الخامسة التي قدمها مدير الأخبار الرياضية بوكالة الأنباء اليمنية سبأ إبراهيم فتحي، إلى التغطية الإخبارية للفعاليات الرياضية والشبابية، وركزت ورقة العمل السادسة التي قدمها مدير عام التنسيق التربوي والمراكز الصيفية عبدالرحمن الرازحي، على دور الإعلام في توعية الشباب ومواجهة الحرب الناعمة.

وقد أثريت الورشة بالمداخلات من قبل المشاركين، والتي تركزت على أهمية دور الإعلام في نشر التوعية للشباب والحفاظ على الهوية الإيمانية.

حضر الورشة عدد من مدراء عموم في قطاع الشباب .

 

تقييمات
(0)

أخبار الجبهات

وسيبقى نبض قلبي يمنيا
لن ترى الدنيا على أرضي وصيا

الأربعاء: 21 أيلول 2022

من (أوبريت 21 سبتمبر)