شبح روسية جديدة

وافقت وزارة الدفاع الروسية على الشكل النهائي للمقاتلة الشبح بعيدة المدى المعروفة باسم "باك دا"، والتي تقوم شركة "توبوليف" الروسية بتطويرها.

 شبح روسية جديدة


ونقلت وكالة أنباء نوفوستي عن مصدر في الصناعات الدفاعية الروسية أن الأولوية تعطى لتقليل اكتشاف الطائرة وللأسلحة بعيدة المدى.
وقال المصدر بهذا الشأن: "بخلاصة سلسلة من الاختبارات على نماذج الطائرة حول تخفيها عن الرادارات، وكذلك نتائج فحوصات الخصائص الديناميكية الهوائية لنماذج الطائرات في المعهد المركزي للديناميكا الهوائية، وافقت الإدارة العسكرية الروسية على المظهر الفني النهائي"، للمقاتلة الشبح الجديدة.
ولفت المصدر في هذا السياق إلى أن "أعمال التطوير في إطار البرنامج هي الآن مرحلة التصميم التفصيلي، وهناك عدة نماذج أولية للقاذفة الواعدة قيد البناء".
وأوضح أن بناء القاذفة الروسية الجديدة سيتم وفقا للمخطط الديناميكي الهوائي "الجناح الطائر"، وستكون سرعتها دون الصوت ومدة طيرانها طويلة، وستستخدم فقط أسلحة داخل الهيكل، بما في ذلك الصواريخ المجنحة بعيدة المدى وصواريخ تفوق سرعة الصوت.
كما تجري عملية أتمتة المعدات الموجودة على متن الطائرة قدر الإمكان، بما في ذلك إمكانية استخدامها في الوضع غير المأهول، وتعطى الأولوية في هذه المقاتلة بعيدة المدى لتقنيات "التخفي" وأساليب الاستخدام المناسبة، بما في ذلك "الذراع الطويلة"، وتعني الأسلحة بعيدة المدى.
وأشار المصدر أيضا إلى أنه "من المفترض أن القاذفة ستكون قادرة على السيطرة على مجموعات من الطائرات من دون طيار، وستكون قادرة على استخدام مجموعة كاملة من صواريخ جو-جو".
المصدر: نوفوستي
 

تقييمات
(0)