تشييع جثمان فقيد الوطن اللواء زكريا الشامي

شُيع اليوم بصنعاء في موكب جنائزي مهيب جثمانا وزير النقل زكريا يحيى الشامي ووالدته.

تشييع جثمان فقيد الوطن اللواء زكريا الشامي

وخلال مراسم التشييع التي تقدّمها عضو المجلس السياسي الأعلى سلطان السامعي ونائب رئيس الوزراء لشؤون الرؤية الوطنية محمود الجنيد وعدد من الوزراء وأعضاء مجلسي الشورى والنواب، أكد المشيعون أن رحيل الشامي مثّل خسارة للوطن عامة ووزارة النقل والهيئات والمؤسسات التابعة لها بصورة خاصة..
وأشاروا إلى أن الفقيد زكريا الشامي ساهم في تعزيز وتطوير وتحديث قطاعات النقل المختلفة البرية والبحرية والجوية فنيا ومهنيا وإداريا.
وأشادوا بمناقب الفقيد وإسهاماته في الدفاع عن الوطن، والصمود في وجه العدوان والحصار بكل عزيمة وإخلاص وتفانٍ.
وأشار عضو السياسي الأعلى السامعي، إلى أن الفقيد زكريا الشامي كان من خيرة الكوادر الوطنية، أثبت جدارته وإخلاصه في المهام والمناصب التي أوكلت إليه، لافتاً إلى دور الفقيد في الدفاع عن الوطن في جبهات العزة والكرامة .
وقال "اللواء الركن زكريا الشامي تصدى لكل مؤامرات العدوان وإفشال مخططاته الإجرامية التي تستهدف الأمن والاستقرار والسكينة العامة للمجتمع".
ووري جثمانا الفقيد الشامي ووالدته الثرى، بعد الصلاة عليهما في جامع الشعب، بمقبرة جامع إسحاق.
شارك في التشييع وكلاء ومستشاروا وزارة النقل ورؤساء الهيئات والمؤسسات التابعه لها ومدراء العموم وموظفي وزارة النقل وقطاعاتها المختلفة وعدد من المشايخ والشخصيات الاجتماعية وجمع من المواطنين.

تقييمات
(0)